جرى الإجابة عليه: هل الدعاء يبدل الإناء في الزواج والرزق والموت؟ | سؤال العرب

السؤال

جرى الإجابة عليه: هل الدعاء يبدل الإناء في الزواج والرزق والموت؟, اهلا بكم زوار موضع سؤال العرب الموقع العربي الأول لطرح التساؤلات والإجابات لجميع الأسئلة في كاملة المجالات الثقافية والصحة والتعليم والرياضة والاخبار، إطرح سؤال وكن متأكد أنك سوف تجد الإجابة، حيث يقوم متخصصون لدينا بالاجابة عن الأسئلة المطروحة أو من خلال الأعضاء في الموقع.

ما هي أنواع الإناء؟

هناك نوعان من الإناء؛ استطاعٌ محتوم لا يدفع بالدعاء، وقدرٌ مرتَّب يدفع بالأسباب التي أبلغها الدعاء، حيث أن:

  • الإناء المحتوم، وهو الإناء الذي قدَّره الله- قوة خوف- بأنه لا بد من أن يكون، ولا يوجد أي شارب أو مسببات يصل بها ريثما بالدعاء.
  • أما الإناء المرتَّب، فهو مرتَّب على حظر الأسباب التي تدفعه، فهذا الطراز من الأقدار توجد مسببات لرده وأهم هذ الأسباب الدعاء.
  • والقدر في معرفة الله- قوة خوف-، وعلم الله- قوة خوف- لا يتخلّف، مؤكدًا أن الله- قوة خوف- يعرف أن هناك دعاءً، والله- سبق غيره في علاه- يعرف أن هناك أحداثًا، وهو- سبحانه- يدون الكتاب المسطور.
  • قد ينتهك ما هو مكتوب في الكتابَ المسطور، إلا أنه لا يمكن أبدًا أن ينتهك معرفة الله- سبحانه وتعالى- القائم في أصابه بالعين، والذي لا يطّلع عليه فردًا، لا نبيًا مرسلًا ولا تولّىًا مركَزّبًا إلا بإذنه- قوة خوف.
  • فعندما ندعو من الممكن أن يختلف الكتاب المسطور، على درب المثال: مكتوب في الكتاب المسطور “قول مأثورًا” أن شخصاَ ما سوف ينجح في الاختبارات أو سوف يرسب في الاختبارات، فدعا الله- قوة خوف- بقوله: “يا سيد أنجحني”، فوفّقه الله- قوة خوف- للإجابة ونجح.
  • هذا يكون منتهكًا ما ابيض غلبه بالشعر مكتوبًا في الكتاب المسطور الذي تعلمه الملائكة، وذلك بداعي أن الدعاء قادرًا على تبديل ما كتبّ في الكتاب المسطور، لكن الله- سبق غيره في علاه- يعرف أن هذا الشخص سيدعو، ويعلم أنه سيتغير ما في الكاتب المسطور، ويعلم أنه سينجح.

شبكة سؤال العرب فحسب قم باضافة السؤال الي الموقع تلى حان تقوم ببناء عضوية لدينا، وسوف تري الاجابة تلى ُدقائق، حيث لدينا موظفون لتنزيل الاجابات وأيضا لدينا اعضاء كثيرون يتفاعلون مع سؤالك

0
عماد هاني 6 أيام 0 الإجابات 3 مشاهدات 0

‫أضف إجابة

تصفح